كيف تربي طفل قادر على رفض اي اعتداء جنسي

كيف تربي طفل قادر على رفض اي اعتداء جنسي
كيف-تربي-طفل-قادر-على-رفض-اي-اعتداء
كتب: آخر تحديث:

لتحرش الجسدي للأطفال يبدأ منذ طفولتهم حتى نضوجهم بأشكال مختلفة ومن أناس مختلفة فبعض الحوادث تأتي من الأقارب بل ومعظمها قد يؤثر على الصحية النفسية للطفل ويؤثر على حياته بشكل عام وعلى ثقته نفسه وفي والديه وفي اي شخص يحيط به فينتج عن ذلك طفل غير قادر على الابداع او على التركيز او على التحصيل الدراسي وفي الكبر لن يكون شخص طبيعي في ممارسته حياته الجنسيه بعد الزواج فسيواجه الكثير من الصعوبات .
وفي هذا المقال سنعرض لكم بعض النقط التي يغفل عنها المربي الإيجابي .
المسؤلية الكبيرة في هذا الموضوع الشائك تقع على عاتق الوالدين وبالأخص الأم , وسنلفت نظر الأم في بعض النقاط التي تغفل عنها وعن معظم الأمهات .

1- احمي طفلك من التعدي بالضرب عليه منك فمعظم الأمهات بل وأغلبهم إلا ما رحم ربي يقومون بالتعدي على أطفالهم بالضرب وتبريرهم هو انهم يقومون بتربيتهم ليكونوا افضل , فيغفلوا ان التربية بالضرب هي بداية التعدي الجسدي على الأطفال الذى يهيأهم نفسنا إلى تعدي جنسي وتقبلهم الأمر لأن الوالدين يقومون بذلك بشكل طبيعي ومن غير اي تأنيب ضمير

2- الطفل قبل الثلاثة سنوات غير مؤهل أن يختلط بهذا الكم من الأشخاص سواء على النطاق الصغير من العائلة أو الحضانات , فوجود الطفل في الحضانة او عند احد الاقارب لتأديه الأم عملها بداية الكارثة, فلا أحد يحب الطفل ويخاف عليه سوى الأم وذلك لأن الله غرس ذلك في قلبها وفي تكوينها النفسي فمهما كانت درجه قرابتك من الشخص التي تأمنيه على طفلك لن يكون مثلك ابدا فبرما يعتدي عليه من سبيل أن الطفل زنان وكثير الحركه فمن الأفضل لا تتركي طفلك مع اي شخص مهما كانت ثقتك في هذا الشخص فلا بد أن توفري لطفلك حياه آمنه في بداية وجوده في هذا العالم .

3- كذلك الأمر يحدث في الحضانات فرأيت أمثله كثيره من التعدي بالضرب على أطفال لا تتجاوز اعمرهم ال6 شهور في الحضانات فالأشخاص التي تأمنيهم على طفلك في هذا السن لا تعلمي ما هي ثقافته الدينيه او حتى تربيتهم او ظروفهم النفسيه فمعظم يقومون بتنفيس غظبهم او مشاكهم النفسيه بضرب الأطفال الذين لايتعدوا العام الواحد , فبعض الامهات تفعل ذلك مع أطفالهم فما بالك بالأشخاص الغرباء الذين لا راقبه عليهم غير الله فوجود أطفالك في هذا المكان قد يدمره للأبد .

4- الزيارات العائلية أو زيارة الأصدقاء وترك طفلك يلعب من أطفال في سنه أو أكبر منه من غير مراقبه الآم أو الأب وأنشغالهم بالضيوف من أكبر الأخطاء التي يقع فيها معظم الوالدين فيأتي التعدي الجنسي على طفلك من طفل مثله قد يفعل ذلك بشكل لعبة لانهم لا يعرفون ماذا يفعلون ولكنهم رآو ذلك فأنتى لا تعلمي ما هي تربيتهم وإذا عرفتي ما مدي تربيتهم لا تعرفي ماذا رآوا من غير قصد وسيحاولون ان يقلدوا ما رآوه مع اول طفل يجدوه فإذا حدث ذلك سيكون طفلك وباء وخطر على اى طفل آخر وهكذا وأنتوا لا تعلموا شئ
5- التوعيه الجنسه للأطفال تبدأ من سنه مبكر

ا- عرفيهم على اعضاءه | اعضاعها الجنسية وعرفيهم ما هي وظيفتها وأن هذه الأجزاء من الجسم حساسه للغايه لا يجوز لأي شخص مهما كان لمسها وفي كل مره يتم تغير الحفاضه تقولين ذلك واذا كان يقضي حاجته في دورة المياه كرري هذا الكلام ولا يجوز لأي شخص النظر على جسده عند تغير ملابسه او وجوده في دوره المياه .

ب- تجنبوا فعل اي مشاهدات خارجه امام اطفالهم فأنتم المرجع لهم وكل المشاهد التي سوف يشاهدوها منكم سيكرروها بأدق التفاصيل فلا يكن مبرركم أنه صغير فالطفل الصغير عقله يطبع كل المواقف التي يشاهددها وخاصه إذا كانت غريبه وغير مألوفه له .
ج- تقبيلك لطفلك من فمه شئ غير صحي فتجنب من ميلاده عدم تقبيله في فمه , فسيعتاد على ذلك وأخبره ان ذلك غير صحي له وللأخرين فسيرفض هو ذلك .

د- عدم الجلوس على رجل الوالدين من سن الثالثة وقراءه الكثير من الكتب التي تعلمه ان جسمه ملكه لا يجوز لاي شخص قريب او غريب لمسه .

5- علموا أطفالكم أن يكونوا اصحاب شخصيه قويه فأحترموا قرارتهم ولا تجبروهم على فعل اي شئ فهذا هو السبيل الأقوي لجعل الطفل يقول لا لأي اعتداء جنسي يقابله في المستقبل علموهم أن يقولوا لا لكم فهذا صحي جدا .

6-معظم الضحايا من الأطفال يخافون أن يفشون ما حدث وذلك خفوا منهم من العقاب الذين سوف يتعرضون له وذلك سيحرمهم من اى دعم خارجي من الوالدين سوف يقدمونه له , فربوا أولادكم ان يكون لهم مساحه حديث بينكم بدون عقاب فالأخطاء الصغيره التي يفعلوا ويعترفون بها ذيلوا عقابها وذلك تشجيعا منكم على صراحتهم فلا خوف من الصراحه , فذلك السبيل الذي يجعل الطف يطلعكم على جميع أسراره

7- تقديم الحب والحنان والعطف والوقت لأطفالكم من اهم الاشياء التي تجعله شخص سليم يرفض اي اعتداء فهذا الحب هو الذي سيجعله قوي ليفعل الأشياء الصحيحه .
8-اجعلوا يومهم ملئ بالأنشطه والخروجات واللعب مع أصدقائهم في اماكن مفتوح فهذا سبيل قوي لحياه نفسيه سليمه .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *